مشعان الجبوري : أعشق المالكي لأنه سني العقيدة شيعي الهوية

الوسوم:, ,
1,570 مشاهدة

اسطنبول ( رويترز ) – أعلن السياسي العراقي مشعان الجبوري عن أنضمامه الى كتلة دولة القانون التابعة لحزب الدعوة الحاكم في العراق خلال الإنتخابات البرلمانية المقبلة التي ستجري مطلع عام 2014.
وأضاف أن نهج وفكرالمالكي أقرب إلى نهجه وفكره ولذلك وافق على طلب الإنضمام إلى كتلة دولة القانون في الإنتخابات البرلمانية المقبلة.
وأكد الجبوري أنه التقى الأسبوع الماضي رئيس الوزراء نوري المالكي طيلة أربع ساعات الى وجبة عشاء عمل بحضور النائب عزت الشاهبندر بمنزل المالكي, ثم أنتقل الى اسطنبول على متن طائرة رئاسية خاصة لترطيب الأجواء مع تركيا.
وقال الجبوري أنه فتح مع المالكي مواضيع عديدة ومنها الخلافات المذهبية بين الشيعة والسنة.
وتابع في حديثه وقال تفاجأت من خطاب المالكي لي عندما قال ” أنه سني العقيدة شيعي الهوية في الظاهر شيعي والباطن سني من أبوين شيعيين لكنني اصلي صلاة السنة ولا أتشهد بالشهادة الثالثة التي تقول اشهدُ أن علياً ولي الله, ولايوجد عندي في قناة آفاق الفضائية آذان شيعي , لأن مرجعي فضل الله علمني ذلك, ولا أعترف برواية قتل الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رض ل فاطمة بنت محمد كما يقول الشيعة لأنه بريء من هذه التهمة الباطلة وخذ هذا كتاب لمرجع حزب الدعوة الإسلامية وقدوتي في الحياة فضل الله حيث يقول الخليفة الراشد عمر بن الخطاب بريء من تهمة حرق باب فاطمة ولاصحة لهذه الرواية الضعيفة السند”.
وأكد الجبوري أن المالكي قال له ليس لحزب الدعوة في كل العراق حسينية واحدة ولايقيمون الشعائر الحسينية لأنها بدعة وفي عاشوراء ليس لدينا تجمع ولا نقيم مجلس العزاء ولا نعترف بقراءة المقتل ولا نعترف بدعاء كميل ولاحديث الكساء ولا دعاء التوسل.
بعد ذلك قلت للمالكي أنت تتمازح أم ماذا, فأقسم أن كلامه صحيح, وأهداني كُتب مرجع المالكي وحزب الدعوة فضل الله ووجدت كلام المالكي صحيح.
وعليه قمت أعشق المالكي وعاهدته أن أُرطب له الأجواء مع دول الجوار السنية وأشرح لهم عقيدة حزب الدعوة.