رسالة مهمة من جندي عراقي أنشرها كما وصلتني علها تصل للمسؤولين

الوسوم:, ,
4٬487 مشاهدة

{ حميد عناد حمادي الحلبوصي }اركان

من اهالي مدينة الفلوجة

الرتبة : لواء

يعمل حالياً في وزارة الدفاع بمنصب امين سر معاونية اركان الجيش للادارة .
وله السلطة والكلمة المسموعة في الوزارة وبشدة .

كان سابقاً ( في زمن الطاغية صدام حسين ) عضو قيادة فرقة في حزب البعث المنحل.

اهله عائلة معروفة بأنها حاضنة للدواعش ولازالت، يسكنون في مدينة الفلوجة .

علاقته الممتازة بوزير الدفاع سعدون الدليمي ومنصبه العالي اتاحت له الفرصة بمعرفة جميع تحركات قطاعات الجيش وحركاته ضد الارهابيين ومن هم الضباط المسؤولين عن هذه القطاعات ومتى ومن اين والى اين سيتحركون .

يقوم حميد بتسريب جميع هذه المعلومات الى الارهابيين وخصوصاً في مدينتي الموصل والرمادي وسامراء من خلال نائب ضابط يعمل لديه اسمه ( حيدر طارق ياس ) .

من خلال هذه المعلومات تقوم هذه المجاميع الارهابية بافشال معظم الخطط العسكرية وقتل الضباط والجنود من ابناء جيشنا الباسل جراء هذه الخيانة .

وقامو بقتل الكثير من المراتب والجنود الخلص لبلادهم حتى في استراحتهم ( ايام الاجازة الرسمية ) كما متعارف عليها عن طريق ( الاسماء والصور والعناوين ) المسربة من خلالهم الى الارهابيين .

وقد تم ايصال هذه المعلومة الى الاستخبارات العسكرية ولكن سلطته النافذة والاموال الطائلة منعت من ايصال هذه المعلومات الى الجهات المسؤولة..

امثال هذا المسخ كثيرون جداً ولولاهم لتحررت الرمادي وبقية المدن بأقل من شهر ولكن …..

الى من لديه المكانة والقدرة على ايصال هذه المعلومة الى الجهات المعنية نقول ( والله حرام هاي الشباب اللي تركت الغالي والنفيس وراهه واجت لاجل شي واحد اسمه العراق ومثل هذا النذل يستبيح دمهم و يبيعهم بفلسين لاشباع رغباته وشهواته وكسب المدح والكلمة من اسياده البعثيين والقاعدة ، والله حرام ) …