للمرة الأولى الموصل العراقية تجمع جاكي شان وسلفستر ستالون


9 مشاهدة

لأول مرة في تاريخهما الفني الطويل في هوليوود، ستجمع قصة سينمائية تدور أحداثها في العراق، بطلي أفلام الحركة العالميين الصيني جاكي شان Jackie Chan ، والأميركي سلفستر ستالون Sylvester Stallone.

الفيلم سيحمل إسم Ex —Baghdad، ويحكي قصة هجوم مسلح تعرضت له محطة تكرير للنفط تديرها شركة صينية في العراق، وتحديداً في مدينة الموصل.

وعلى إثر الهجوم، تقرر الحكومة الصينية تكليف رجل ذي باع طويل في مجال الحماية الخاصة جاكي شان بمهمة السفر إلى العراق، لتخليص عمّال صينيين يعملون في محطة التكرير من الأسر.
هناك يلتقي شان رجلاً متقاعداً من الخدمة في سلاح البحرية الأميركية (سلفستر ستالون)، ليكتشفا معاً أن هدف الهجوم هو السيطرة على المحطة والاستيلاء على النفط وبيعه لصالح المهاجمين وليس فقط طلب فدية. فيمضيان في وضع خطة من أجل إحباط خطة المهاجمين.

الفيلم من إخراج سكوت ووه، وهو من كتابة السيناريست آرش أميل، كما أن شان سيكون أحد منتجي الفيلم بالتعاون مع المنتج هانز كانسوا.

يشار الى أن تكاليف العمل تبلغ حوالي 80 مليون دولار.