سر الأنتصارالعظيم

الوسوم:
6 مشاهدة

د. قاسم بلشان التميمي
( من يجعل مصلحة العراق هي العليا يكون هو الاعلى و المنتصر بأذن الله تعالى)
ليس هناك مستحيل في قاموس الرجال الذين ينشدون الهدف الاكبر والاسمى ، ربما توجد صعوبات في تحقيق الهدف ، لكن المستحيل لا وجود له في ضمير وفكر الرجال الغيارى، الذين لايعرفون السرقة او العيش على دماء الفقراء والمساكين، وهذا هو حال رجال قواتنا في الجيش العراقي والقوات الامنية ورجال الحشد الشعبي المقدس وكل صنوف قواتنا الباسلة ، هؤلاء الرجال الذين وضعوا العراق في قلوبهم، وسقوا ارض العراق بدمائهم الطاهرة، فتحقق الانتصار على شر خلق الله في هذا الزمان وكل زمان ، ان سر الانتصار يكمن في عدم السعي لتحقيق كسب او منفعة لهذا الحزب او تلك الكتلة ، ان سر الانتصار يكمن في الاخلاص للعراق ويكمن في العطاء اللامحدود الذي قدمه رجال العراق الابطال في سوح القتال ، هؤلاء الرجال الذين جعلوا رأس كل عراقي شريف ( مرفوع) ليعانق السماء عزا وفخرا.
ان سر الأنتصار وباختصار شديد هو جعل العراق ومصلحته الهدف الاغلى ونبذ المصلحة الفئوية او الحزبية فكان الانتصار العظيم.