عمليات البصرة تتوعد مجددا بنزع الأسلحة من المناطق التي تشهد نزاعات عشائرية


4 مشاهدة

أعلنت قيادة عمليات البصرة، الأحد، تنفيذ حملة دهم وتفتيش في مناطق تقع شمال المحافظة على خلفية تكرار النزاعات العشائرية المسلحة فيها، وتعهدت بتنفيذ المزيد من الحملات المشابهة خلال الأيام المقبلة.

وذكرت القيادة في بيان لها أن “قوات من قيادة العمليات نفذت حملة دهم وتفتيش في مناطق تقع شمال المحافظة لنزع الأسلحة المتوسطة والثقيلة وفقاً لتوجيهات القائد العام للقوات المسلحة”، مبينة أن “الحملة تركزت في المناطق التي تكثر فيها النزاعات العشائرية التي تشكل خطراً على حياة المواطنين”.

ونقل البيان عن قائد العمليات الفريق الركن جميل الشمري قوله إن “الحملة تضمنت القاء القبض على مطلوبين متهمين بالقتل العمد، ومصادرة مجموعة من الأسلحة”، مضيفاً أن “الأيام المقبلة سوف تشهد تنفيذ عمليات مماثلة بالتنسيق مع خلية الصقور وطيران الجيش والوكالات الأمنية الأخرى، كما أصدرنا أوامر الى جميع الوحدات باتخاذ التدابير اللازمة لتأمين المعلومات الكاملة عن المجرمين والقتلة والخارجين عن القانون”.

يذكر أن محافظة البصرة شهدت في غضون الأشهر الماضية حدوث العديد من النزاعات العشائرية المسلحة العنيفة، ومع بداية العام الجديد تصاعدت وتيرة تلك النزاعات، وأكثرها حصلت في مناطق تقع شمال المحافظة.