الحكمة النيابية تطالب باجراءات أمنية عاجلة بعد تفجير الطيران


6 مشاهدة

طالبت كتلة الحكمة النيابية، القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي، والجهات الأمنية العليا باتخاذ إجراءات فعلية، سريعة وعاجلة لحماية أرواح المواطنين بعد التفجيرات الاخيرة التي استهدفت المدنيين في منطقة باب الشرقي وقبلها في الكاظمية بالعاصمة بغداد.

وذكر بيان للكتلة “في الوقت الذي نعزي انفسنا وابناء الشعب العراقي بصورة عامة وذوي الشهداء بصورة خاصة، نؤكد على ضرورة ان تكون الاجراءات والتدابير الامنية بمستوى التهديدات الارهابية، لاسيما وان هذه المجاميع المجرمة بدأت تسلك سلوكاً انتقامياً بعد خساراتها لجميع الأراضي التي كانت تسيطر عليها”.

ودعت الكتلة “وزارة الداخلية وقيادة عمليات بغداد الى وضع خطة أمنية محكمة لحماية المدنيين وتفعيل الجهد الاستخباري، وغلق الثغرات التي يمكن استغلالها من قبل العصابات الارهابية”.

وابتهلت الى الباري عز وجل ان يتغمد الشهداء برحمته الواسعة ويلهم ذويهم الصبر والسلوان وان يمن على الجرحى بالشفاء العاجل”.

وكان قد استشهد 26 شخصاً واصيب 90 آخرين في تفجير مزدوج ارهابي نفذه انتحاريان صباح اليوم في ساحة الطيران وسط بغداد.

وأصدر رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي في أجتماع طارئ بقيادات العمليات والاجهزة الاستخبارية في عمليات بغداد، مجموعة من التوجيهات والقرارات والاوامر المتعلقة بملاحقة الخلايا الارهابية النائمة والقصاص منها والحفاظ على أمن المواطنين”.