العبادي يعد بالانتصار في مواجهة الفاسدين ويدعو للاسراع بتمرير الموازنة


6 مشاهدة

وعد رئيس الوزراء حيدر العبادي بالانتصار في مواجهة الفاسدين ، فيما دعا مجلس النواب للاسراع بتمرير الموازنة .

وذكر في المؤتمر الصحفي الاسبوعي امس الثلاثاء ” نبارك للعراقيين الانتصارات التي تتحقق وتحققت ، كما ان القوات الامنية لازالت تلاحق الارهابيين في كل مكان في البلد “.
واضاف العبادي ان ” العمل الاستخباري والامني مستمر بلا هوادة ولدينا خطط كاملة في هذا الاطار ، ولا مأمن للارهابيين في أي مكان في العراق وسنلاحق من يقوم بتدريب العناصر الارهابية ويمدهم بالمال ليرسلهم للعراق “. 
ونوه الى ان” العراقيين كان لهم الفخر في القضاء على عصابات داعش الارهابية وتم حسم المعركة “.
وحول الانتخابات اكد العبادي ان ” من واجب الحكومة ان تضمن سلامة الانتخابات “، داعياً لان تكون انتخابات حرة ونزيهة وان يكون هناك اقبال جماهيري عليها “.

وبين العبادي ” اعلنا بصراحة ان الانتخابات النيابية ستجري بحسب التوقيتات الدستورية ونحن ملتزمون بذلك ، وهناك من اراد ان يدفع بالانتخابات ليستمر في تولي المسؤولية لفترة معينة “، لافتا الى ان ” قرار المحكمة الاتحادية وتصويت مجلس النواب اغلق الباب امام من يريد تأجيل الانتخابات”.
وتابع ان” المرشح الفاسد في الانتخابات يجب ان لا يتم التصويت له ، وان تمكين النازحين في المشاركة بالانتخابات يعد امراً اساسياً ، كما لا يوجد أي اكراه للنازحين للعودة لمناطقهم “.
وبخصوص قانون موازنة 2018 اعرب العبادي عن امله بان ” لا تضيع الموازنة في الخلافات السياسية بمجلس النواب “، مبدياً استعداده لمناقشة الموازنة مع لجان البرلمان لاجل تمريرها “.
واوضح العبادي ” لا يوجد مبرر للصراع ضد مصالح المواطنين ، وان الكثير من فقرات الموازنة موجود في موازنات السنوات السابقة ،وان اثارة الخلاف على الموازنة لاغراض انتخابية امر ليس لصالح المواطن “.
واعلن العبادي ” عزمه التوجه الى المؤتمر الاقتصادي الدولي في دافوس”.
وقال ” سنلتقي مع عدد من الشركات الكبرى والشخصيات والقيادات العالمية ، وان الهدف من حضورنا هو لمساهمة المجتمع الدولي في الاعمار والاستثمار في العراق بغية خلق فرص عمل اضافية “.
وشدد بالقول ” نحن حريصون على توفير فرص عمل لضخ اموال اضافية في السوق لتحسين اقتصاد العراق ، وكما حققنا انتصارا سمي بـ ” المعجزة” على الارهاب ، سنحقق طفرة رفاه خلال فترة قياسية ، ويجب ان ننفتح على الدول في دافوس او مؤتمر اعمار العراق في الكويت “. 
وبشان مقررات مجلس الوزراء اليوم لفت العبادي الى ان ” جلسة اليوم شهدت الكثير من القرارات وتم التصويت على مشروع قانون الكسب غير المشروع وجزء منه {من اين لك هذا } “.
وبين ان ” هناك خللا في بعض المنظومة القانونية في العراق التي تعيق الاجهزة الرقابية وملاحقة الفاسدين ” ،داعياُ مجلس النواب للمصادقة على القانون “.

ونوه العبادي بالقول الى ان ” الفاسدين يستخدمون الترغيب والترهيب والمال الحرام ووسائل كثيرة للتغطية على فسادهم ، ويجب ان تكون هناك قوة للدولة لمواجهة الفاسدين ، وسننجح في نهاية المطاف كما نجحنا في مواجه الارهاب “.

وختم ” سننتصر في مواجهة الفاسدين ، وهذا الامر يحتاج للصبر ولتوحيد الجهود ، ونحن مستمرون على النهج لاتمام ما وعدنا به سابقا”.